صحيفة قورينا الجديدة

القبض على حارسة القذافي الشخصية في طرابلس

تمكن عشرات النشطاء الليبيين، الإثنين، من القبض على حارسة معمر القذافى الشخصية «جميلة درمان» بطرابلس، إحدى أبرز المقربات منه خلال السنوات الماضية.

وشاركت «جميلة درمان» فى موجة الإعدامات التى شهدها المجتمع الليبي خلال حقبة الثمانينيات من القرن الماضى، وكانت من أعضاء اللجان الثورية المداومين على حضور وتأييد عمليات الشنق التي راح ضحيتها الكثير من أبناء الشعب الليبي.

وذكرت مصادر ليبية، أن جميلة درمان، شاركت مع الحرس الثورى، واللجان الثورية فى ليبيا فى صد العمليات الإستشهادية التى نفذها أفراد تابعين للجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا فى العام 1984 فيما عرف وقتها بعملية عمارة باب العزيزية، وفشلت بسبب تصدى النظام الليبى لها بقوة وعنف أسفرت عن قتل وتصفية العديد من المشاركين فيها.

وجدير بالذكر أن اللبنانية عزيزة إبراهيم ، والتى كانت من ضمن حارسات القذافي، صرحت فى وقت سابق بأن جميلة درمان كانت تشكل رعب للحارسات الشخصيات للقذافي، لأنها هى من قتلت العقيد حسن إشكال إبن عم القذافى لأنه رفع صوته على الأخير، خلال نقاش ما فقامت وأطلقت النار عليه وأردته قتيلا في الحال.

 قورينا الجديدة

10 تعليقات على “القبض على حارسة القذافي الشخصية في طرابلس”

  1. بالله عليكم ياثوارنا تطويل الخيط يريح الإبرة هذي إعدام طول وريحونا من الأشكال القبيحة هذي

  2. ليبى فرحان بالحريه

    هدى ماهى الا جرتومه مفروض ايتم التحقيق معها والتخلص منها فى اقرب وقت ودامت ليبيا حره ابيه عصيه

  3. احرار الشعب اليبي سيلاحقونكم فردا فردا ياكلاب الطاغية

  4. شن المشكلة؟ ليبيا حرة

    ياودي هذي امممممممممممممممممممم؟

  5. نزار بنغازي

    الله اكبر الله اكبر ولله الحمد كل يوم ربي ينصر في ثورة 17 فبراير التي باركها الله تعالى و سيتم انشاء الله القبض على الأخرين وتسليم الخنزير عبدالنمرود المجوسي (عبد الطاغوت السنوسي) والمخنث الفاسد المفسد احمد قذاف الدم أذلهم الله واخزاهم

  6. lما يسمي حارسات القذافي هن بغيا اشبه ببائعات الهوى ومع ذلك يجب ان تحضي المقبوض عليها بمحكمة مدنية عادلة وان تعامل اثناء فترة السجن او الحبس علي ذمة التحقيق بمعاملة انسانية لانها بالنهاية انثي وان انجازات ثورة السابع عشر من فبراير هي مكارم الاخلاق وبناء دولة العدالة و الدمقراطية و القانون

  7. زينب خلف الله

    الله اكبر هولاء هم رجال ليبيا الذين يستحقون التحية والتقدير والاحترام الله اكبر عليك يا ليبيا كل يوم ناخودلك بتأرك الله اكبر الله اكبرالله اكبر

  8. يا سلام والله ياما حنشوف الهانم القاتلة المجرمة فى طرابلس أمر غير مستغرب على الاطلاق، لماذا لم تنشر لها صورة ، لقد رايت الصور عندما القى القبض عليها، مرتدية ملابس مدنية عادية كأى فرد من الشعب الليبي ،اى بمعنى انها واثقة بانها عير مطلوبة من العدالة، لاننا نتصور بان قاتلة مثل هذه سترتدى ملابس تنكر او على الاقل تحاول تغيير ملامحها، وهذا لم يحدث، اى انها بقبت فى طرابلس تمارس حياتها بشكل عادى، بالطبع ربما نائب مرشد عام عصابة الاخوانجية عبدالجليل طلب لها الحماية وعدم القاء القبض عليها، الم يطلق سراح بقية القتلة وهربهم اذا كان بشير صالح رجل طيب ومن عائلة طيبة ،فابنة درمان ملاك طاهر وحمل وديع، فالقلتة والمجرمين لديهم حظوة عند جليل وهو لا يرضى فيهم شكة دبوس، ولكن يا ويلكم يا ثوار ليبيا إذا اخطأ احدكم فى حق هؤلاء المجرمين والقتلة، فالسجن مصيركم. دنيا ظالمة. هذه نتيجة اخضائنا عندما مكنا بارادتنا احد موظفي الطاغية وزير عدل المقبور ،بان يسير الامور فى البلاد انظروا الى النتيجة بعد سنة و4 اشهر من انتصار الثورة. فوضى فى كل مكان وفى كل شىء الله يستر على بلادنا يا رب.

  9. تحية الى ابطال ليبيا

    ومحكمة عادلة وعدم تعرض لها

  10. فاضل

    الله اكبر الله اكبر الله اكبر ولله الحمد

التعليقات مغلقة

شارك برأيك

* كيف ترى خدمات الانترنت التي تقدمها شركة ليبيا للاتصالات LTT؟
 

شارك برأيك

  صحيفة قورينا © جميع الحقوق محفوظة